>>> الملتقى السابع عشر للجمعية الخليجية للإعاقة <<<
      تمت طباعة هذا الموضوع من موقع : >>> الملتقى السابع عشر للجمعية الخليجية للإعاقة <<<  www.gds-multaga.com

كلمة ترحيبة

ترحب وزارة الشئون الإجتماعية والعمل بدولة الكويت / الجمعية الكويتية لأولياء أمور المعاقين
والجمعية الخليجية للإعاقة بالمشاركين في الملتقى السابع عشر للجمعية الخليجية للإعاقة أجمل ترحيب في بلدهم الثاني الكويت، والذي يقام برعاية كريمة من سمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء في دولة الكويت، خلال الفترة من 28-30 مارس 2017 في مدينة الكويت، تحت شعار "الاستقرار النفسي والاجتماعي لذوي الإعاقة - البلوغ والمراهقة، المشاكل والحلول".

إن تنظيم الملتقى السابع عشر يأتي في ظل اهتمام كبير من دول مجلس التعاون الخليجي بتطوير وتنوع الخدمات المقدمة للمواطنين بشكل عام، وإلي الأشخاص ذوي الإعاقة بشكل خاص، حيث تسعى دول مجلس التعاون إلى الإرتقاء بهذه الخدمات لتحقيق التطور والنجاح لبرامج الخدمات والتأهبل المقدمة لذوي الإعاقة وأسرهم، من مبدأ تحقيق الفرص والمساواة التي أقرتها القوانين والتشريعات الخاصة بحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة.

هذا الملتقى يركز على الاستقرار النفسي والاجتماعي لذوي الإعاقة، ومن خلاله يمكننا التعرف على واقع المشاكل التي تواجه الأشخاص ذوي الإعاقة خلال مرحلة البلوغ والمراهقة في دول الخليج العربي، كما التعرف على واقع البرامج والاستراتيجيات والتشريعات والتطبيقات المؤدية للتمكين الإجتماعي للمراهقين والشباب من ذوي الإعاقة، كما تبادل الأفكار والرؤى والتجارب والخبرات في هذا المجال

نتمنى أن يخرج هذا الملتقى من خلال أوراق العمل المقدمة وورش العمل بتوصيات ومبادرات تعزز جودة الحياة للأشخاص ذوي الإعاقة خلال مرحلة المراهقة والشباب، وخاصة في المجال العاطفي والنفسي، والذي يعتبر من المجالات التي يتم مناقشتها عادة بشكل سطحي ، كما تعتبر مثيرة للجدل والتساؤل، ومن المحرمات في نذر البعض، كما نتمنى أن تكون بادرة لرفع الوعي المجتمعي للوصول إلى الاستقرار النفسي والاجتماعي لذوي الإعاقة